التخطي إلى المحتوى
إسعاف المنوفية تنقل الشقيق الرابع لضحايا الوفاة الغامضة إلي المستشفى الجامعي بالمحافظة

قامت إسعاف محافظة المنوفية بنقل الطفل رمزي أحمد رمزي وهو الشقيق الرابع للأطفال الثلاثة الذين قد قاموا بلفظ أنفاسهم الأخيرة تباعاً, فى ظروف غامضة, بقرية كفر بني غريان, التى تتبع مركز قويسنا, فى محافظة المنوفية, إلي المستشفي الجامعي فى شبين الكوم.

وقد خرج مصدر طبي فى مديرية الصحة بمحافظة المنوفية, مصرحاً لجريدة “فيتو الإخبارية المصرية” بالقول بأن الطفل قد تم نقله إلي المستشفي بعد اصابته بمغص وقئ وإسهال, مؤكدا على أن فريقا من مديرية الصحة يقوم بمتابعة الحالة الصحية للطفل بإستمرار.

وقد كان ثلاث أطفال أشقاء قد توفو تباعا, بينهم فترة زمنية قصيرة, وهم “وفاء” عمرها عام، وتوفيت يوم 16 أغسطس، وطلعت عمره ثلاث سنوات ونصف، وتوفى يوم 19 أغسطس، وحنين عمرها أربع سنوات ونصف، وتوفيت يوم 2 سبتمبر.

هذا وقامت وكيل وزارة الصحة بالمنوفية, الدكتورة هناء سرور, بتشكيل لجنة تحت رئاستها, وعضوية كلا من مدير الطب الوقائي بالمديرية, ومدير الحميات, ومدير الإدارة الطبية بقوسينا, وفريق الوقائي بالإدارة, لكي يتم الوقوف على أسباب الوفاة الغاضمة للثلاثة أشقاء.

وقد قامت وزارة الصحة أيضاً بتشكيل فريقا قام بزيارة أسرة الأطفال وحسب عينات من مياه الشرب والطعام المتواجدين فى بيت الأسرة, لكي يتم العمل على تحيليهم فى المعامل المركزية فى الوزارة لكشف غموض وفاة الأطفال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *