مجدي عبدالغني ينفي تربحه من أجيري وتذاكر كأس الأمم الأفريقية

نفى مجدي عبدالغني، عضو الاتحاد المصري لكرة القدم، الاتهامات التي تُلاحقه بشأن الحصول على “عمولة” من المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني المُقال لمنتخب مصر، أو تربحه من تذاكر بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 والمقامة حاليًا على الأراضي المصرية، بمشاركة 24 منتخب لأول مرة في تاريخ البطولة.

مصر ودعت كأس الأمم الأفريقية من دور الـ16 في أكبر مفاجأت البطولة، وذلك بعد الهزيمة أمام جنوب أفريقيا بهدف نظيف، جاء في الوقت القاتل من المباراة، وهو ما أدى إلى إقالة الجهازين الفني والإداري لمنتخب مصر، بالإضافة إلى تقديم مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم لاستقالته بكامل أعضائه، ويُدير حاليًا المدير التنفيذي ثروت سويلم الاتحاد بصفة مؤقتة.

وقال مجدي عبدالغني في تصريحات صحفية، بأنه لم يتقاضى أي عمولة جراء تعيين أجيري مديرًا فنيًا لمنتخب مصر، وإنه كان في بداية الأمر رافض فكرة توليه المسؤولية، إلا أن السيرة الذاتية للمدير الفني الأسبق لأتليتكو مدريد الإسباني، شفعت له بالتواجد في منصب المدير الفني لمنتخب مصر، قبل أن يفشل فشل مرير مع الفراعنة.

وتابع مجدي عبدالغني، بأنه لن يكن على علاقة مع أجيري ووكيله قبل مجيئه إلا مصر، وأن قرار التعاقد معه كان خاص بهاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري، الذي اجتمع معه في كونجرس الفيفا وأتفق معه على تولي تدريب منتخب مصر، ومن ثم أخطر الأعضاء بذلك الأمر، وتمت الموافقة على تعيينه بالاجماع، مع العلم أن هناك من كان يرفض تعيينه.

ويسود الاتجاه حاليًا داخل الاتحاد المصري لكرة القدم لتعيين مدير فني محلي لمنتخب مصر في الفترة المقبلة، وذلك في ظل الوضع الغير مُستقر الذي يعيشه الاتحاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.