مرض العصر.. 10 أفلام تساعدك في التخلص من الاكتئاب

أصبح الاكتئاب مرض العصر الذي يعاني منه الجميع وخاصة السيدات بسبب الضغوط اليومية في العمل أو الحياه اليومية بشكل عام وينقسم الإكتئاب إلى نوعين الأول يستدعي تدخل طبي بعقاقير معينة تساعد الشخص على تخطي تلك المرحلة وهناك أخرون يحتاجون فقط لتغير العادات اليومية أو القيام بأشياء جديدة لتخطي الإحساس الدائم بالحزن أو التوتر المستمر.

خبراء الطب النفسي العالمين قالوا إن مشاهدة الأفلام تساعد على مقاومة أعراض الاكتئاب ونصحوا بعشرة أفلام قدمت قصص عن الاكتئاب وأيضا وضعت عدة حلول له يمكن للفرد الإستعانة بها عند إصابته بالاكتئاب.

عادة ما يرتبط مرض الاكتئاب بتفكير الفرد في الانتحار لذا إعتمدت منظمة الصحة العالمية تلك الأفلام ونصحت بمشاهدتها للمصابين بمرض الاكتئاب وخاصة الذين يفكرون دوما في الانتحار والتخلص من الحياة.

It’s A Wonderful Life

ظهر هذا الفيلم عام 1939 من إخراج فرانك كابرا ومقتبس من قصة “الهدية الأعظم” للكاتب فيليب فان دورين والذي يحكي قصة حياه رجل تخلى عن أحلامه من أجل مساعدة الأخرين حتى وصل لمحاولة الانتحار ويقول خبراء الطب النفسي إن الفيلم هام جد لأنه يناقش ترك الإنسان لسعادته مقابل إسعاد الأخرين والتي من الممكن أن تصل به في نهاية الأمر للإصابة بالاكتئاب والتفكير في التخلص من الحياة.

Ordinary People

أنتج الفيلم عام 1980 للمخرج روبرت ريدفورت ويحكي قصة أسرة يحاول نجلها الانتحار ويتطرق لعلاقة الأسر بأبنائهم وحصد الفيلم عدة جوائز منهم الأوسكار.

The Virgin Suicides

إنتج هذا الفيلم عام 1999 مأخوذ عن رواية بنفس الإسم ويحكي قصة 5 فتيات بمرحلة المراهقة يمرون بمراحل سيئة تدفعهم للحزن والانتحار ويري خبراء الطب النفسي والأطباء أن هذا الفيلم يجسد حياة واقعية تمر بها المراهقات.

The Hours

أنتج هذا الفيلم عام 2002 للمخرج ستيفن دالدري وتدور أحداثه حول ثلاثة سيدات من عصور مختلفة يعانيين من الاكتئاب وقامت ببطولته كل من ميريل ستريب ونيكول كيدمان وجوليان مور ويرى خبراء الطب النفسي أن الفيلم قدم معالجة ووجهة نظر غير معتادة لمرض الاكتئاب تساعد المرضي على الخروج من أعراضه وممارسة الحياة بشكل طبيعي.

The Bridge

أنتج الفيلم عام 2006 للمخرج إيريك ستيل الذي قام بوضع كاميرا للمراقبة أعلي أحد الكباري بسان فرانسيسكو لرصد حالات الانتحار لمدة عام كامل وقام بعدة لقاءات مع أهالي المنتحرين ليعرض إحصائية واضحة وواقعية عن الانتحار وحقق الفيلم نجاحا كبيرا.

A Single Man

أنتج الفيلم عام 2009 من إخراج توم فورد مقتبسا عن رواية “رجل واحد” للكاتب كريستوفر إشيروود ورشح لجائزة الأوسكار وتدور أحداثه حول حياه رجل مثلي تعرض للحزن عقب فقدانه صديقه بحادث سيارة.

Melancholia

أنتج هذا الفيلم عام 2011 ويتكون من ثلاثة أجزاء من إخراج لارس فون ترايير ويناقش الجزء الأول انفجار كوكب الأرض عقب اصطدامه بكوكب أخر أما الجزء الثاني فيحكي عن سيدة تتعرض لنوع من الحيرة والقلق ليلة زفافها والذي ينتهي بإنفصالها عن عريسها وتركها للعمل أما عن الجزء الثالث فيناقش جزء من حياه بطلة الجزء الأول التي تتعرض لمواقف في حياتها تتسبب في إصابتها بالاكتئاب.
الفيلم مستوحى من حالة حقيقية عاشها المخرج لارس فون ترايير لذا يراه الأطباء من الأفلام التي تنقل صورة واقعية عن فترات التوتر واللامبالاه التي يمر بها الشخض في حياته.

The Beaver

وبنفس العام 2011 أنتج هذا الفيلم وقام ببطولته ميل جيبسون والذي جسد حياه رجل مصاب طيلة الوقت بالاكتئاب مما أثر على علاقته بأسرته وأبنائه حتي أصبح وحيدا ويؤكد الفيلم علي قاعدة مهمة وهي مواجهة المشاكل وعدم الهروب منها حتى لا تتفاقم.

About Alex

وبعام 2014 إنتج هذا الفيلم الذي يحكي قصة حياه شاب قرر الانتحار حتي قام أصدقائه القدامى بمنعه من القدوم على تلك الخطوة بعد الإقامة معه.

Wild

وبنفس العام 2014 إنتج هذا الفيلم وترشح لجائزة الأوسكار ويحكي قصة فتاة قررت التجول بمفردها وتسلق الجبال بمختلف أنحاء العالم بعد تعرضها لصدمة كبيرة عقب وفاة والدتها حتي أصيبت باكتئاب حاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.