هاني أم باسم؟ كارتيرون يستقر على بديل فتحي

يغيب الظهير الأيمن، أحمد فتحي، عن الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، في مباراة الترجي الرياضي التونسي، وذلك بسبب إصابة عضلية تعرض لها في مواجهة الفريق نفسه الجمعة الماضية على ستاد الجيش بمدينة “برج العرب” بالإسكندرية.

الأهلي واجه الترجي على أرضه ووسط جماهيره، الجمعة الماضية، في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا، ونجح المارد الأحمر في تحقيق انتصار ثمين بثلاثة أهداف لهدفين؛ لتقترب القلعة الحمراء من تحقيق اللقب للمرة التاسعة في تاريخه، وكان الأخير في نسخة 2013.

ويلعب الأهلي أمام الترجي بملعب رادس بتونس، في إياب نهائي دوري الأبطال، يوم الجمعة المقبلة، وذلك في حضور ما يقرب من 60 ألف متفرج، بعد موافقة الجهات الأمنية بتونس على حضور هذا العدد لدعم الترجي والذي يحتاج على الأقل للفوز بهدفين للاشيء.

ويبحث الترجي عن تحقيق البطولة للمرة الثالثة في تاريخه، كما أن مواجهة الأهلي على ملعبه تمثل له عقده، حيث إنه خسر أمام المارد الأحمر على ستاد رادس في أخر 4 مباريات؛ لذلك تتحمس جماهيره من أجل كسر هذه العقدة التي تمثل بطبيعة الحال فال حسن لجماهير الأهلي.

وضم الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني للأهلي، الظهيرين محمد هاني وباسم علي لقائمة المباراة، وذلك بعدما تعافى الأخير من الإصابة، وظهر في التدريبات بمستوى طيب، مما جعله هناك فرصة له في اللعب أمام الترجي.

ولكن كارتيرون، فضل الاعتماد على محمد هاني في مركز الظهير الأيمن بدلًا من أحمد فتحي، وذلك بعدما لعب في مباراة الذهاب بشكل جيد، وظهر بمستوى مميز، كما إنه إنضم للمنتخب الوطني في أخر معسكرين وهو ما يعطي له ثقة كبيرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.