أهداف رمضان صبحي من العودة للأهلي

أكد عدلي القيعي، مستشار التعاقدات بالنادي الأهلي، الوصول لأتفاق نهائي مع إدارة هيديرسفيلد تاون الإنجليزي؛ لاستعارة الجناح رمضان صبحي لمدة 6 أشهر، ابتداء من شهر يناير المُقبل؛ لتدعيم قائمة الأهلي قبل استكمال منافسة الدوري الممتاز ودوري أبطال أفريقيا، إضافة إلى السوبر المصري أمام الزمالك.

ولا يشارك رمضان صبحي مع فريقه هيديرسفيلد خلال الموسم الجاري، وأيضًا كانت مشاركاته قليلة للغاية مع فريقه السابق ستوك سيتي الإنجليزي؛ مما جعل اللاعب يفكر في العودة للأهلي والذي شهد فيه أفضل فتراته الكروية ومنه لعب أساسيًا في المنتخب المصري تحت قيادة المدير الفني الأرجنتيني هيكتور كوبر.

ويسرد الفجر الجديد في السطور التالية، أهداف رمضان صبحي من قرار عودته للأهلي مرة أخرى.

اللعب أساسيًا
مما لا شك فيه، أن هدف رمضان صبحي الأول هو اللعب أساسيًا مع الأهلي، خاصة إنه يأتي لفترة قصيرة وسيكون الجهاز الفني عليه الاستفادة الكاملة من اللاعب وذلك من خلال مشاركته أساسيًا في كل المباريات، ومساعدة الفريق في تحقيق لقب دوري أبطال أفريقيا الغائب عن خزائن الأحمر من عام 2013.

الأهلي خسر نهائي أخر بطولتين لدوري أبطال أفريقيا، أمام الوداد البيضاوي المغربي والترجي الرياضي التونسي على الترتيب، مما جعل إدارة النادي تدعم الصفوف بأفضل اللاعبين؛ لعودة البطولة، والحفاظ على لقب الدوري الممتاز والسوبر، واستعادة لقب كأس مصر.
العودة للمنتخب
مؤكد أن هدف رمضان صبحي من عودته للأهلي، هو أيضًا أن يعود لقائمة المنتخب الوطني والذي غاب عنها خلال الأونة الأخيرة، بل إنه أصبح لا يشارك أساسيًا، تاركًا مكانه لجناح قاسم باشا التركي المتألق، محمود حسن تريزيجه؛ لذلك سيضع رمضان هدف أمامه واضح وهو العودة للتشكيل الأساسي للفراعنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.